الشاعرة جنان, أشعار حب و غزل, رسائل حب وغزل, في حب الشعر, شعر رومانسي, كلام في الحب, كلام رومانسي, غزل, رسائل للحبيب, خواطر, مدونة, شعر نبطي, شعر فصيح, شعر حب و غزل, تاملات, مقالات, تاملات فصحى, تاملات نبطي, فن الخط, الخط العربي, ملتقى الشارقة للخط العربي, الخط الديواني, خط الثلث, مسابقة خطوط, رسم, احلى كلام غزل حب رومانسي عشق شعر و خواطر الحب للرومانسيين - شعر ..., الشاعرة جنان, ديوان 'جنان' للشعر, أبوظبي تقر, مسابقات شعرية, في حب القراءة, معرض ابو ظبي الدولي للكتاب, معرض الشارقة الدولي للكتاب, شعر رومانسي, 'انضموا الى صفحتنا على الفيسبوك و كن مع كل ما هو جديد ' الشاعرة جنان - www.facebook.com/jenanofficial, ديوان شعر, أشعار, شعراء الامارات, فزاع, شاعر الحب, شاعر المليون, الشاعرة الاماراتية جنان, شاعرة الامارات جنان, الشاعرة جنان رائدة الكلمة K, الشاعرة جنان شاعرة الحب والرومانسية, جديد الشاعرة الاماراتية جنان, جنان تغازل قلوب العشاق في قصائد تغنى بها افضل المطربين, الموقع الرسمي للشاعرة جنان www.jenan.com, جنان طاقة شعرية إماراتية تسعى إلى تقديم الكلمة السامية والمعنى الراقي زوروا الموقع الرسمي www.jenan.com, اشد الماجد, حيسن الجسمي, وليد الشامي, كاظم الساهر, اصيل ,أشعار حب و غزل ,رسائل حب وغزل ,في حب الشعر ,شعر رومانسي ,كلام في الحب ,كلام رومانسي ,غزل ,رسائل للحبيب ,خواطر ,مدونة ,شعر نبطي ,شعر فصيح ,شعر حب و غزل ,تاملات ,مقالات ,تاملات فصحى ,تاملات نبطي ,فن الخط ,الخط العربي ,ملتقى الشارقة للخط العربي ,الخط الديواني ,خط الثلث ,مسابقة خطوط ,رسم , احلى كلام غزل حب رومانسي عشق شعر و خواطر الحب للرومانسيين - شعر ... ,الشاعرة جنان ,ديوان جنان للشعر ,أبوظبي تقرأ ,مسابقات شعرية ,في حب القراءة ,معرض ابو ظبي الدولي للكتاب , معرض الشارقة الدولي للكتاب , شعر رومانسي , انضموا الى صفحتنا على الفيسبوك و كن مع كل ما هو جديد الشاعرة جنان www.facebook.com/jenanofficial ,ديوان شعر ,أشعار ,شعراء الامارات ,فزاع ,شاعر الحب ,شاعر المليون ,الشاعرة الاماراتية جنان ,شاعرة الامارات جنان ,الشاعرة جنان رائدة الكلمة ,الشاعرة جنان شاعرة الحب والرومانسية ,جديد الشاعرة الاماراتية جنان ,جنان تغازل قلوب العشاق في قصائد تغنى بها افضل المطربين ,الموقع الرسمي للشاعرة جنان www.jenan.com , جنان طاقة شعرية إماراتية تسعى إلى تقديم الكلمة السامية والمعنى الراقي زوروا الموقع الرسميwww.jenan.com ,راشد الماجد ,حيسن الجسمي ,وليد الشامي ,كاظم الساهر ,اصيل ,sheikha khawla al suwaidi,arabic romantic poems and poetry, arabic love poems poetry, emirati poet, emirati poems, emirati love poetry, arabic song lyrics, arabic songs ,jenan ,arabic poet , يا عز دارٍ , اهداء الى ام الامارات , كلمات سمو الشيخه خوله بنت احمد بن خليفه السويدي

براغ

كم إنتظرنا وجئنا نحييك يا مدينة العتق والجمال.. يا عالم الكريستال السحري من بوهيميا إلى موسيرز الذي حضينا بزيارة معالم سحر فنه في حفر اللوحات العالمية على وجوه صفحات الكريستال المتلألىء..

أعواما ونحن ننتظر ...حتى أذن الرب ووطأنا أراضيك الجميلة.. مبانيك التي تملأ أزقتك ولكأنها كتب تاريخ مفتوحة لزائريها.. تحتار العين أين تنظر فجمال الفن المعماري تصبِح عليه العين ..وكأنه قوس قزح بتدرجات ألوانه السماوية.. أحتار!!  كيف لهذه الدولة الاشتراكية عن قرب.. أن تكون بهذا الفن المعماري المميز..

إسم الملك تشارلز الرابع يصدح بين طرقاتها.. الجسر الذي حمل إسمه والذي بناه ..تحفة معمارية .. تقطعه وأنت مبهور من جمال التماثيل التي على أرجائه في النهار.. وجمال الإضاءة التي تراقصه في المساء..

سحر ولذة للناظرين.. كم قطعته وأنا أردد أبيات  من شعر الخيال.. وكم خلت عليه من عناق وقبل لعاشقين طواهم الزمن وترك آثار أقدامهم وقبلهم على جنباته..

يقطع هذا الجسر الحالم نهر الفالف المتمايل بحسنه وكأنه عذراء تستحي في خدرها..

نركب ذلك القارب  الذي يرينا جمال النهر وملامحه في رحلة تسمى فينيسيا براغ.. كان يمشي الهوينا ..ولكأنه يمشي بسرعة اللاسرعة.. كدت حينها أن آخذ المشوار سباحة أو أن أجرّ القارب بيديا لأسرع من بطئه.. منظر المقاهي والمطاعم والمحال على جنباته بها من روعة الحسن ما تنسيك بطء القارب البليد..

في ساحتها القديمة وهو الجمال الذي يحليها ..تجد الحياة والحركة والفرح.. وتشاهد أكلاتهم الشعبيه التي يطهونها على مرأى من العيون... الخنزير المشوي بكل أحشائه مقزز لنا ولكنه فخر لهم.. البطاطا المحمصة التي تلف بأوراق لولبية ..النقانق.. والخبزة المفضلة لديهم الملتوية على أعناق المشاوي وتدعى تردلنيك.. جمال ذلك المربع هو روعة العاصمه فمن لم يزره لم يزر براغ العاصمة.. مكتظة هي بأناسها وسياحها..

في تجوالنا زرنا المدينة الحديثة ومبناها الراقص الذي يعتبر وجهة سياحية لها .. صمم على شكل  فتاة ترتدي فستانا قصيرا وفتى يراقصها.. لم يعنيني ذلك المبنى بشيء.. وذلك لأنني محبة للعتق وليس التحدث في الفنون بشتى أشكالها.. مع إحترامي لمصممها..

 

أزور البرج الذي في الساحة المعتقة وأنا أعاني من الخوف من الإرتفاع.. تشجعني رفيقتي في أن أرتاده.. وكان الخوف يلف روحا تهاب الإرتفاعات لأسباب شخصيه لا أود ذكرها.. وتأخذني وأنا مغمضة العينين حتى أصل قمته وأرى سحر براغ من العلى .. يا لها من لوحة فنيه رسمها الرحمن بفرشاته وأتقن ألوانها وأبعادها.. قبب من القرميد الأحمر اللامتناهي الأبعاد والأحجام .. جمال وجمال وجمال  مريح للنظر وفن الذوق الرفيع..

 

لا أنسى ذلك الشاب العجوز في محلها الذي كان ككتاب تاريخ كبير ولكأنه جعبة قديمة مملوءة بأسرار الكون.. نحدثه ونسأله عن التاريخ ولا ينتهي من السرد الجميل.. أطلنا الحديث معه ولكأنه موسوعة سحرية مجانية..

إلى كارلوفيفاري تبعد مائة وعشرين كيلو مترا عن براغ.. ولكأن الأبعاد عندهم أطول  من المعتاد لأن البنية التحتية متأخرة.. هذه  المدينة محاطة بالجبال التي ترتفع خمسمائة مترا وتبدو المدينة بينها ولكأنها رشفة قهوة في قاع فنجان جميل.. ولم أ عرف ولم أفسر لما شعبها بهذه الطباع العجيبة.. تحييهم ولا يردون التحية.. تسلم عليهم  ولا يجيبون.. تشتري ولا يبيعون...تبتسم وهم وجمون.. ولكأن الإله خلقهم دون مشاعر وأعصاب تحرك ملامحهم...لم تستهوني فكم أنا متعشقه لفن الخلق.. فكم وحشتها أسكنت في الروح رهبة عالم التوحد..فالكل لا يحدث الكل سوى نفسه المتحجرة في قعر ذاته.. لهذا زال جمالها من سوء خلقهم للزائرين..

 

بين صدفات عالمها الكل غير حامد لوطنه والكل غير مستجيب ولا مطيع.. العالم من شعبه عابس الوجه أدام الإله الفرح في قلوبنا.. وأعانكم الرب يا شعوب الإشتراكية على باقي الزبد في ذلك البحر الهائج عليكم أعواما..وبقايا الإثارة لا تزال تكدر ملامحكم..

 

أما شجرة الجلجل أو كما يسميها معجم العرب حشيشة الدينار ( ذا هوبس) حقولها تمتد على أطراف شوارعها الريفية.. بدت لنا كأشباح معلقة من رقابها بخيوط مسحوبة للأعلى.. وهي ذات نكهة مشهورة لديهم.. تضاف   لشراب الجعة المشهور لديهم وهم ما يتميزون  به من بين أهم صادرات بلدهم.. وبها من الفوائد الكثير ما هو علاج للكلى والأرق وغيره ..

الى أدريشبخ... هكذا يلفظها شعبه غير المحب لوطنه.. فكلهم متذمرون .. نتوجه إليها بعد عناء ثلاث ساعات متواصلة وأحياؤها نائية..

فإذا ما رفعت رأسك قليلا منها سقطت في أراضي بولاند.. الدروب متعبة ومتعرجة..ولا أنسى تلك السيدة التشيكية التي توقفنا أمام منزلها لنتزود بالزاد لأطفالنا من المطعم الملاصق لمنزلها.. خرجت صارخة مشمرة عن ساعديها متذمرة.. لماذا نستخدم عشب أراضيها دقائق لوقوف لسياراتنا المتجمهرة..

شكرناها بعدما أزعجنا مقيلها.. وأنا أحس بالأسى من أساها.. نصل إلى أدرشبخ تلتف الجبال حولها بشكل لولبي حتى تسقط تتدريجيا في وسطها وأجد أشجار الصنوبر كأقلام الرصاص المثبتة  تزين جنبات شوارعها..

بدأت تلوح للعين هذه المدينة المميزه بصخورها الرملية .. متشكلة بأشكال بشر وحيوانات تستوحي منها في خيالك ما تستوحيه فتترك للمخيلة غزل نسيج الأشكال كما تشاء.. تكونت عبر السنين مذ ما يقارب الملايين من السنين.. تعتبر قيعانا للبحار من القدم حتى تحولت إلى رؤوس شامخة من الصخور الرملية المتماسكة فبدت لي من البعد القريب ولكأنها رؤوس شيوخ قبائل إجتمعت للنقاش..

الصخور متعالية متقابلة متعانقة حتى كأنك تستوحي منها أشباه أشكال للفيلة ..الدلافين.. القردة.. أشخاص تعرفهم ولا تعرفهم.. حتى أن وجه مريم العذراء بدا لي على أحد صخورها بجمال رباني أحسست حينها بقشعريرة ربانية ولكأن العذراء تعمدك عند آخر المطاف من رحلتك..

قيل لنا بأن هذه المدينة أكتشفت بعد حريق شب فيها في عام 1830 والذي أتلف غاباتها وأستمر أسابيع.. بعدها أكتشف المكان وبان سحره للزائرين..

مقسمة أرواح البشر في هذه البلد المميزة ففيها من هم ملطافون ومن هم متوحشون كشعب كارلوفيفاري.. وفيهم من هم رحبون يهدون ولا ينتظرون رد الهديه كالجرسون جون الذي إلتقينا به صدفة في قبو إحدى الفنادق المتناثرة في طرقات براغ.. كانت ضيافته مميزة وأحسست أن جدران المكان تتحدث من العتق وعندما سألته كم عمر هذا المطعم .. ضحك وقال أنتم زائروا صدفة اذا.. إن هذا المطعم سيكمل عامه الثمانمئة.. تخيل كم به من الذكريات والجمال.. هذي هي براغ وأسرارها التي لا تنتهي..

براغ يا كتاب التاريخ المقفل على صفحاته العتيقة فالبكاد تستطيع الأنامل أن تفتح أوراقك المتلاصقة من العتق..

أشخاصك الكئيبه التي لا تفتخر بنسبها كانوا مصدر تعجب وإستغراب منا..  أما أهل  براغ فلهم من الطيبة الخشنة أفضل ممن سواها من المدن المجاورة في التشيك..

زرناك وتركت بصمة من عبق التاريخ الجميل في أرواحنا.. أنت كما أنت ستظلين منارة في تاريخ الفكر الذي يتميز به كتب التاريخ.. فطرقك وممراتك وأزقتك كلها تحكي عن جمال ذلك اليوم الجميل واللقاء والقبل والعهد للروح بأن نلتقي يوما في الماضي..


2012-07-17





التعليقات ( 0 )    

أضف تعليقاً

الاسم :
البريد الألكتروني :






المواد المفضلة

مقالات
القصائد
أخبــار جنــان
التسجيلات
iPhone / iPad
Android
الكتب

الرئيسية | جنان في سطور | القصــائــــد | مقالات | تواصل معنا

Email : info@jenan.com

Copyright 2010 - 2014 @ Jenan-Electronic Village - All Rights Reserved.
Graphics by Just Creative